تعد كل جلسة تدريبية نقدمها أداةً لتعليم المهارات الحياتية، وتعتمد على المشاركة الفورية لأفراد المجتمع في الأنشطة المختلفة وإطلاق العنان لنتائج التعلم الخاصة بالبرنامج.

مدفوعًا بمنهجية الجيل المبهر الفريدة من نوعها، يتضمن البرنامج سلسلة من جلسات كرة القدم من أجل التنمية المصممة بهدف إكساب المشاركين قيم كرة القدم والمهارات الحياتية الأساسية مثل التواصل الجيّد والعمل الجماعي والقيادة. تستند فلسفة البرنامج على الالتزام بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، مثل المساواة بين الجنسين والاندماج الاجتماعي ويعززها في جميع أنشطته.

تم تصميم برنامجنا خصيصًا بهدف تلبية المتطلبات المحددة للتنمية المجتمعية، حيث يتم تكييفه بدقة بالغة ليتناسب مع هذه الاحتياجات.

يكتسب المشاركون في الجلسات التي يتم تقديمها من قبل مدربين تلقوا تدريبًا من نوع خاص - وفي بعض الأحيان السفراء الشباب للجيل المبهر - مجموعة من المهارات الحياتية والقيم والمعارف المهمة لبناء مستقبلٍ أفضل وتعزيز التنمية في مجتمعاتهم.

الجهات المصادقة على برنامج كرة القدم من أجل التنمية التعليمي *

مؤسسة السلوك من أجل التنمية

مؤسسة السلوك من أجل التنمية

"عبر تزويد برامج الرياضة من أجل التنمية بمعلوماتٍ قيِّمة من العلوم السلوكية، تتمكن مؤسسة السلوك من أجل التنمية ومؤسسة الجيل المبهر من اختبار الصالح منها وتحسين تأثير هذه البرامج في نهاية المطاف بطريقة قابلة للقياس. تفخر مؤسسة السلوك من أجل التنمية بالمصادقة على هذا العمل الرائد لمؤسسة الجيل المبهر، والذي سيشكل نقلة نوعية ويلهم العمل التنموي في جميع أنحاء العالم ".

الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

"من خلال ابتكار هذا المنتج القيّم؛ برنامج كرة القدم من أجل التنمية التعليمي، نعتقد أن مؤسسة الجيل المبهر قد ساهمت بعمل موثوق ومهم في قطاع التنمية الدولية يمكن استخدامه على جميع مستويات تنمية المجتمع والأفراد. نحن فخورون بالمصادقة على مؤسسة الجيل المبهر والعمل معها على تقديم هذا المنتج عالي الجودة."

الجهات الداعمة لبرنامج كرة القدم من أجل التنمية التعليمي **

منظمة مدربون عبر القارات

منظمة مدربون عبر القارات

"تفخر منظمة مدربون عبر القارات بالعمل مع برنامج كرة القدم من أجل التنمية التعليمي ودعمه، هو والمحتوى الذي تنتجه مؤسسة الجيل المبهر، فهذا التعليم يعزز النزاهة وملكية المجتمع والنهج المسؤول لتطوير الأفراد والمجتمعات من خلال الرياضة، وهي قيم في صميم منظمة مدربون عبر القارات".

*صادقت عليه: منظمة، أو منظمة غير حكومية، أو مؤسسة ساهمت أو تعاونت في التعليم الذي يُطبق في قطاع الرياضة من أجل التنمية. هذا هو الشريك الذي عمل ضمن معايير المنهجية والفلسفة المحددة التي تعزز التعاون والإبداع المشترك وتنمية الموارد ذات الصلة باحتياجات المجتمع المحدد.
**تدعمه: منظمة قرأت البرنامج التعليمي، أو راجعته، أو قدمت ملاحظات نقدية حول التعليم الذي تقدمه مؤسسة الجيل المبهر. وتؤكد هذه المنظمات أن هذا العمل على مستوى عال من الجودة وتدعم الترويج له داخل شبكتها.